الاسلام هو الحل
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

الاسلام هو الحل

نقوم بنشر تعاليم ديننا الحنيف ومواضيع كثيره عن الاسلام ومواضيع شتى
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
سجل فى بنك اليرت باى واكسب على كل احاله لك دولار10
من اجمل المواقع الاسلاميه ادخل واستفيد
اعجبنى على الفيس بوك
اخبار قناه العربيه
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» هديه لكل احبابى
السبت 09 يونيو 2012, 11:05 pm من طرف ابوالهلباوى

» مجموعه من اجمل الفلاشات الاسلاميه
الإثنين 21 مايو 2012, 10:02 pm من طرف ابوالهلباوى

» القرآن الكريم بصوت الشيخ محمد البراك والله صوت روعه
الأربعاء 16 مايو 2012, 11:40 pm من طرف ابوالهلباوى

» فلاش روعه لوصف الجنه
الثلاثاء 15 مايو 2012, 10:00 am من طرف ابوالهلباوى

» شاهد وجاهد نفسك لترتقى
الإثنين 14 مايو 2012, 11:53 pm من طرف ابوالهلباوى

» برنامج تعليم الصلاه رووووووووووووووعه
الخميس 22 مارس 2012, 12:00 pm من طرف ابوالهلباوى

» حديث الرسول عن الأذان
الإثنين 19 مارس 2012, 9:59 pm من طرف ابوالهلباوى

» حديث الرسول عن تغيير المنكر
الإثنين 19 مارس 2012, 9:55 pm من طرف ابوالهلباوى

» من أحسن ما قيل في الزهد
الخميس 15 مارس 2012, 11:40 pm من طرف ابوالهلباوى

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



عدد الزوار
القرآن الكريم

شاطر | 
 

 فإن سألني ربي..؟!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابوالهلباوى
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 66
تاريخ التسجيل : 24/02/2012
العمر : 27
الموقع : www.helbawyy.mam9.com

مُساهمةموضوع: فإن سألني ربي..؟!   الأربعاء 07 مارس 2012, 3:51 pm


أوردت كتب السير والتاريخ أمرًا هو أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه بعد أن طعنه أبو لؤلؤة المجوسي في صلاة الفجر، دخل عليه بعض القوم, فقيل له: يا أمير المؤمنين لو استخلفت! قال: من أستخلف؟ لو كان أبو عبيدة بن الجراح حيًّا استخلفته, فإن سألني ربي, قلت سمعت نبيك صلى الله عليه وسلم يقول "إنه أمين هذه الأمة"، ولو كان سالم مولى أبي حذيفة حيًّا استخلفته, فإن سألني ربي, قلت ...سمعت نبيك صلى الله عليه وسلم يقول "إن سالمًا شديد الحب لله!"، فقال له رجل: أدلك عليه (أي على من تستخلف)؟ عبد الله بن عمر بن الخطاب!، فقال: (أي عمر) قاتلك الله! والله ما أردت الله بهذا، ويحك! لا أرب لنا في أموركم.. ما حمدتها فأرغب فيها لأحد من أهل بيتي، وإن كان خيرًا فقد أصبنا منه, وإن كان شرًّا فحسب آل عمر أن يحاسب منهم رجل واحد, ويسأل عن أمر أمة محمد.. لقد جهدت نفسي وحرمت أهلي, وإن نجوت كفافًا لا وزر ولا أجر إني لسعيد.

فلنحلل ما كان من عمر بن الخطاب رضي الله عنه :

1- مع أنه مطعون بالخنجر فإن ذلك لم يشغله عن قول الحق.



2- عندما ورد بخاطره اختيار أي شخص لم ينظر لكونه قرشيًّا أو قريبًا أو من المهاجرين أو الأنصار, أو غنيًا أو غير ذلك, وإنما كان جل تفكيره الإجابة على السؤال الذي طرحه على نفسه وهو (فإن سألني ربي؟)، وإنه لشعور بمسئولية الاختيار.

3- عندما عرض عليه ولده عبد الله رضي الله عنه وفي مثله قال الإمام الذهبي: لو بويع لأجمعت عليه الناس لسلوكه وعلمه, ولكن عمر غضب ممن عرض عليه ذلك.

لا وجه للمقارنه بينه وبين واقعنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://www.facebook.com/helpawy
 
فإن سألني ربي..؟!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الاسلام هو الحل :: المنتدى الاسلامى-
انتقل الى: